29 ذو الحجة 1438 هـ - 20 / 09 / 2017 م
الاخبار
زلزال بقوة 7.1 درجات يضرب المكسيك    ||     بريطانيا تعلق تدريبها العسكري للجيش الميانماري    ||     التدخين يقصف أعمار مرضى الإيدز أكثر من الفيروس نفسه    ||     الجيش اليمني يحرر عدة مواقع في جبهة حرض    ||     الأمم المتحدة تحشد الدعم الخارجي لخطة سلام جديدة في ليبيا    ||     خبراء يحذرون من ارتفاع مستويات التضخم في الجزائر    ||     زلزال قوي يضرب قبالة نيوزيلندا    ||     خادم الحرمين يوجه بـتخصيص 15 مليون دولار لمهجري الروهينجا    ||     مسافة قياسية لحافلة تقطع 1800 كيلومتر من دون "شحن"    ||     الصندوق السعودي للتنمية يمول 609 مشروعات وبرامج تنموية في 82 دولة نامية بقيمة تجاوزت 51 مليار ريال    ||     ميليشيا الحوثي والمخلوع صالح يجندان 630 طفلا يمنيا كمقاتلين     ||     تيلرسون يبحث مع سو تشي انتهاكات حقوق الروهينغا في ميانمار    ||     المجلس الإسلامي البحريني يشيد بالإدارة السعودية للحج     ||     حكومة الهند تؤكد ترحيل أقلية الروهينغا المسلمين    ||     تعابير مسيئة للمسلمين في مدينة أوليانز الفرنسية    ||     وزير يمني: برنامج الغذاء العالمي يستهدف 19 محافظة في اليمن    ||     الأمم المتحدة: وصول 182 ألف لاجئ من جنوب السودان إلى السودان في 2017    ||     الاحتلال يعيق حركة المواطنين الفلسطينيين بالأغوار الشمالية    ||     السيسي: مصر تخوض حرباً ضد الإرهاب والتطرف    ||     مخطط استيطاني اسرائيلي جديد لاقامة "القدس الكبرى"
اقسام الاخبار أقليات ندوة عن ظاهرة الإسلاموفوبيا بجامعة لافال..

ندوة عن ظاهرة الإسلاموفوبيا بجامعة لافال الكندية

1438/12/22 الموافق: 2017/09/13 142 0 0


كندا -إينا

ينظم أستاذ جامعي كندي ندوة عن ظاهرة الإسلاموفوبيا يومي 14 و15 سبتمبر القادم بجامعة لافال تعرض واقع المسلمين في كندا مع تزايد أعمال الكراهية ضدهم، وفق ما نشر موقع "جورنال لوكيبيك".
ومن أجل مناقشة الظاهرة خارج إطار سياسي، تنعقد الندوة بإشراف الأستاذ الجامعي عبد الوهاب مكي، المتخصص في علم الإنثروبولوجيا، تحت عنوان "ظاهرة الإسلاموفوبيا ضد المسلمين" فيما ستتخذ من النساء المسلمات، أبرز ضحايا الظاهرة في كندا، محور افتتاح للندوة.
وقال مكي: النساء المسلمات عرضة لظاهرة الإسلاموفوبيا أكثر من باقي المسلمين، لذلك سنتخذ من الموضوع محورا لافتتاح الندوة، مشيرا في الوقت ذاته إلى أن خبراء كنديون وأوروبيون سيعرضون وجهات نظرهم عن الظاهرة.
وأوضح أن ظاهرة الإسلاموفوبيا تعد "نوعا من التطرف العنيف" وينبغي تطوير برامح وقاية وتوعية من أجل التصدي لها. وعليه، ينبغي للمجتمع الكندي أن يظهر مزيدا من الانفتاح والرغبة بالتبادل مع الآخر بغية فهم دينه وشعائره الدينية.
وعلى مستوى الجالية المسلمة، لا يستوعب أفرادها كيفية تزايد الأعمال المعادية للإسلام في مقاطعة الكيبيك التي تضاعفت السنة الماضية، إذ قفزت من 28  إلى 58 عملا في ظرف وجيز جدا.
وقال جمال غايد، أحد قادة الجالية المسلمة الجزائرية، إننا غير قادرين على استيعاب سبب ارتفاع الظاهرة في الواقع. لقد اعتقدنا أن بعد إطلاق النار على مسلمين داخل مسجد الكيبيك ستنخفض كل تلك الأعمال المعادية للإسلام غير أن العكس ما حدث تماما.
وأضاف: لم تتوقف رسائل التهديد إلى قادة المساجد أبدا، بل شهدنا مؤخرا حتى عملية إضرام النار في سيارة إمام مسجد الكيبيك بينما لم تمر حتى سنة كاملة على الحادثة المريعة التي شهدها المسجد.
يذكر أن المساجد في ولايات مختلفة شهدت محاولات تخريب وتدنيس بينما زادت حالات الاعتداء على النساء المحجبات بشكل مقلق بعد تزايد عدد اللاجئين السوريين في البلاد. أما قادة الجالية المسلمة، فيسهر قادتها في كندا على التصدي لظاهرة الإسلاموفوبيا بشتى الوسائل، خاصة بعد الحادثة الأليمة التي شهدها مسجد الكيبيك إثر إطلاق النار على بعض المصلين بداخله وأودت بحياة ستة أشخاص.
م.ب

|| اشترك معنا
البريد الالكنروني:
|| اعلانات