29 ذو الحجة 1438 هـ - 20 / 09 / 2017 م
الاخبار
زلزال بقوة 7.1 درجات يضرب المكسيك    ||     بريطانيا تعلق تدريبها العسكري للجيش الميانماري    ||     التدخين يقصف أعمار مرضى الإيدز أكثر من الفيروس نفسه    ||     الجيش اليمني يحرر عدة مواقع في جبهة حرض    ||     الأمم المتحدة تحشد الدعم الخارجي لخطة سلام جديدة في ليبيا    ||     خبراء يحذرون من ارتفاع مستويات التضخم في الجزائر    ||     زلزال قوي يضرب قبالة نيوزيلندا    ||     خادم الحرمين يوجه بـتخصيص 15 مليون دولار لمهجري الروهينجا    ||     مسافة قياسية لحافلة تقطع 1800 كيلومتر من دون "شحن"    ||     الصندوق السعودي للتنمية يمول 609 مشروعات وبرامج تنموية في 82 دولة نامية بقيمة تجاوزت 51 مليار ريال    ||     ميليشيا الحوثي والمخلوع صالح يجندان 630 طفلا يمنيا كمقاتلين     ||     تيلرسون يبحث مع سو تشي انتهاكات حقوق الروهينغا في ميانمار    ||     المجلس الإسلامي البحريني يشيد بالإدارة السعودية للحج     ||     حكومة الهند تؤكد ترحيل أقلية الروهينغا المسلمين    ||     تعابير مسيئة للمسلمين في مدينة أوليانز الفرنسية    ||     وزير يمني: برنامج الغذاء العالمي يستهدف 19 محافظة في اليمن    ||     الأمم المتحدة: وصول 182 ألف لاجئ من جنوب السودان إلى السودان في 2017    ||     الاحتلال يعيق حركة المواطنين الفلسطينيين بالأغوار الشمالية    ||     السيسي: مصر تخوض حرباً ضد الإرهاب والتطرف    ||     مخطط استيطاني اسرائيلي جديد لاقامة "القدس الكبرى"
اقسام الاخبار العالم خادم الحرمين يتسلم درجة الدكتوراه الفخرية..

خادم الحرمين يتسلم درجة الدكتوراه الفخرية في مجال خدمة القرآن الكريم وعلومه

1438/10/18 الموافق: 2017/07/12 177 1 0


جدة- واس

تسلم خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- درجة الدكتوراه الفخرية في مجال خدمة القرآن الكريم وعلومه من جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.

وتشرف بتسليمها لخادم الحرمين الشريفين، مدير جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية عضو هيئة كبار العلماء الدكتور سليمان بن عبدالله أبا الخيل خلال استقبال الملك المفدى له يرافقه وكلاء الجامعة وذلك في مكتبه بقصر السلام بجدة اليوم.

وقال أبا الخيل: "إن هذا المنح جاء تتويجاً وتقديراً لجهودكم العظيمة، وأعمالكم الجليلة، ودعمكم المستمر لكل ما يُعنى بكتاب الله وخدمته تطبيقاً لما جاء عن رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح من قوله (خيركم من تعلّم القرآن وعلّمه)، وسعياً لتطبيق أحكامه السامية وحدوده العادلة، مع حرصكم ـ رعاكم الله ـ على تعزيز قيم الوسطية والاعتدال التي شرعها الله سبحانه وتعالى، ووصف الأمة بها في قوله جل وعلا (وكذلك جعلناكم أمة وسطاً لتكونوا شهداء على الناس ويكون الرسول عليكم شهيداً)، وأثريتم ذلك ونهجتموه في أقوالكم وأفعالكم حتى أصبح سمة بارزة يشهد على ذلك ويدل عليه ويجعله واقعاً حياً ملموساً يُستفاد منه دولياً، ذلك المركز العالمي لمكافحة الفكر المتطرف (اعتدال) الذي دشنتموه بحضور العديد من قادة دول العالم ".

وأضاف " إن الجميع وخصوصاً في جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية التي رعيتموها ودعمتموها ليثمّنون مواقفكم الصلبة والقوية، وقراراتكم الحازمة، وعزمكم الأكيد في القضاء على التطرف والغلو والإرهاب بجميع أشكاله وصوره، ومواجهة كل من يستهدف بلادنا ووحدتنا الوطنية، وإن ذلك لهو مصدر عز وافتخار لنا جميعاً، ومما يجعلنا نرفع رؤوسنا عزيزة شامخة حباً ووفاءً وإخلاصاً " .

ع.م

|| اشترك معنا
البريد الالكنروني:
|| اعلانات