24 جمادى الثانية 1438 هـ - 23 / 03 / 2017 م
الاخبار
مواجهات بين الاحتلال وطلبة المدارس في محيط جامعة القدس    ||     ماليزيا تتوقع نموا اقتصاديا بنسبة 5% العام الحالي    ||     اتهام مدرسة أمريكية بانتهاك الحيادية الدينية إثر تخصيص قاعة للصلاة لطلابها    ||     أستراليا تعيد توطين 12 ألف لاجئ من سوريا والعراق    ||     منظمة "اليونيسيف" تحذر: نقص المياه يهدد مئات الملايين من الأطفال في العالم     ||     لاجئ سوداني مرشح لرئاسة اتحاد موظفي الأمم المتحدة     ||     شبكة تويتر تعلق نحو 377 الف حسابا يمجد الارهاب    ||     بريطانيا ترصد مليون إسترليني لمكافحة "الإسلاموفوبيا"    ||     الجبير يشارك في اجتماع مجموعة باريس حول سوريا    ||     مؤتمر رابطة العالم الإسلامي يثمن رعاية خادم الحرمين الشريفين ويقرر اعتبار الكلمة السامية وثيقة من وثائق المؤتمر    ||     توقيع مذكرة تفاهم بين المركز الثقافي الإسلامي في لندن والصندوق الإنساني العالمي للمساجد    ||     مسؤول أممي: سلطات ميانمار ترتكب انتهاكات مروعة بحق الروهنجيا    ||     اللجنة الوزارية للحكومة الإلكترونية بدول مجلس التعاون الخليجي تعقد اجتماعها الخامس في البحرين    ||     انخفاض الصادرات والواردات الفلسطينية خلال شهر يناير    ||     الصومال: مسلحون يهاجمون مبنى وزارة الدفاع    ||     تدنيس مسجد في مدينة بيرمن الألمانية    ||     حضور كثيف لمواطنين أمريكيين في لقاء تضامن مع الجالية المسلمة    ||     مقتل أكثر من 11 عنصراً من الميلشيا الانقلابية في مواجهات مع الجيش اليمني بمحافظة تعز    ||     مصرع 13 شخصًا وإصابة 31 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في بغداد    ||     مصر تتسلم مليار دولار من قرض البنك الدولي
اقسام الاخبار الاقتصاد سوريا : معيشة مزرية وخسائر اقتصادية كارثية..

سوريا : معيشة مزرية وخسائر اقتصادية كارثية

1438/6/20 الموافق: 2017/03/19 83 3 0


دمشق - الجزيرة 

تقدر الخسائر الأولية للاقتصاد السوري منذ عام 2011 بأكثر من ثلاثمئة مليار دولار، وخسرت عجلة إنتاج اقتصاد البلاد بعد مرور ست سنوات على الثورة أكثر من ربع قدرتها، وخسر الناتج المحلي الإجمالي  163.3 مليار دولار، وفق تقديرات متحفظة.

ويعاني السوريون الذين ما زالوا في بلادهم من أوضاع اجتماعية ومعيشية كارثية، مع بطالة متفشية بنسبة 52%، وفقر بنسبة 50% حسب إحصائيات عام 2015.

وتدهورت قدرة السوريين الشرائية مع تدهور قيمة الليرة التي انخفضت من 46.5 ليرة مقابل الدولارالواحد عام 2011 إلى 540 ليرة في الوقت الحالي، وارتفعت أسعار السلع الأولية في عموم سوريا، لا سيما المناطق التي تحاصرها قوات النظام بنسب ناهزت أحيانا 4000%.

ويقول رئيس مجموعة عمل اقتصاد سوريا أسامة قاضي إن الشريحة الأوفر حظا في سوريا هي التي تسكن في مناطق سيطرة النظام، إذ تتراوح الرواتب بين عشرين ألف ليرة (خمسين دولارا) وثلاثين ألف ليرة (تسعين دولار)، وهناك شريحة تعيش في مناطق سيطرة فصائل المعارضة السورية المسلحة، بالكاد على الزراعة البدائية وصناعات خفيفة وتجارة بسيطة، ومنها تجارة أنتجتها الحرب.

وأضاف قاضي أن ما يقلقه ليست فقط الخسائر الهائلة التي تكبدها الاقتصاد السوري، ومنه القطاع الصناعي والزراعي وقطاع النفط، ولكن وجود مليونين إلى ثلاثة ملايين طالب سوري خارج الدراسة، ومغادرة عشرين ألف مهندس أرض الوطن.

ع.ش

الوسوم: لا توجد

|| اشترك معنا
البريد الالكنروني:
|| اعلانات